الرئيسية»اخبار الفنانين»براءة عصام كاريكا من ادعاءات مطربة جزائرية

براءة عصام كاريكا من ادعاءات مطربة جزائرية

برأت نقابة المهن الموسيقية، المطرب والملحن عصام كاريكا، من الادعاءات التي وجهتها له مطربة جزائرية تدعى ياسمين نيازا.

وقررت النقابة حفظ الشكوى المقدمة من المطربة الجزائرية، ضد الفنان عصام كاريكا، بعد التحقيق مع الأخير وتبرئته من الاتهامات التي وجهتها له، وذلك بأنها لم تستلم منه لحن أغنية "الواد الحريف" رغم أنه تقاضى أجرها وذلك بحسب بيان صادر عن النقابة.

وقال البيان: "بشأن الشكوى المقدمة من السيدة نجاة بن عزبية الشهيرة بياسمين نيازا، ضد الأستاذ عصام عبد العزيز محمد أحمد و شهرته عصام كاريكا، حيث تقدمت الشاكية في 25/8/2019 بشكوى ضد المشكو في حقه مفادها اتفاقها مع المشكو في حقه على عمل لحن غنائي تحت مسمى (الواد الحريف) كلمات أحمد الشريف، وألحان عصام كاريكا توزيع جيزو، كما قامت الشاكية بتوجية إنذار بنفس مضمون الشكوى إلى النقابة والوارد بتاريخ 15/9/2019".

وتابع: "بتاريخ 16 /9 /2019 حضر لمقر النقابة الأستاذ عصام كاريكا حيث تم إجراء التحقيق اللازم والذي جاء مضمونة ما جاء بالشكوى والإنذار المرسل من الشاكية من أنه هناك إتفاق على أن يقوم الأستاذ عصام كاريكا بعمل لحن من كلمات أحمد الشريف وألحان جيزو مقابل مبلغ 8000 دولار فقط، إستلم منهم عصام كاريكا مبلغ 3000 دولار فقط والباقي 5000 دولار فقط عند تسليم الأغنية".

وبحسب البيان قدم عصام كاريكا عدد شهادتين من الإدارة المركزية للمصنفات الفنية تفيد قيامه بتسجيل الأغنية كلحن وكلمات غناء الشاكية وذلك بتاريخ 13 /9 /2018، وبتاريخ 28 /10 /2018

وأكد عصام كاريكا أن اللحن جاهز في انتظار الشاكية لتقوم بسداد باقي مستحقاته المتفق عليها وقدرها 5000 دولار وتقوم بتسجيل الصوت النهائي عليها

واختتم البيان: "بناء على ما سبق عرضه يتأكد أن عصام كاريكا قد قام بتنفيذ التزامه التعاقدي مع السيدة نجاة بن عزبية وأن التقصير إذا كان له وجود فهو من الشاكية التي لم تلتزم بما تم الاتفاق عليه مع كاريكا، وعليه ترى النقابة حفظ الشكوى".