الرئيسية»اخبار الفنانين»"العتبة الحمرا" أول بطولة لـ "مى كساب"

"العتبة الحمرا" أول بطولة لـ "مى كساب"

مى

تستعد مى كساب لخوض أول تجربة بطولة من خلال مسلسل «العتبة الحمرا» تأليف فداء الشندويلى وإخراج محمد الرشيدى، كما انتهت من تصوير معظم مشاهدها فى مسلسل «سنوات الحب والملح» مع المخرج محمد فاضل، ورفضت الانفصال عن شركة «روتانا» رغم تأخر طرح ألبومها الجديد، وفضلت الانتظار.

مى أكدت أنها تعاقدت مع المنتج أمير شوقى على مسلسل «العتبة الحمرا»، الذى من المقرر تصويره بداية العام المقبل ليلحق بالعرض خلال شهر رمضان، وقالت: يعتبر المسلسل أول بطولة مطلقة لى فى الدراما التليفزيونية، لذلك قررت عدم المشاركة فى أى أعمال تليفزيونية خلال رمضان المقبل حتى أتفرغ تماماً للمسلسل الذى يحتاج جهداً شاقاً، وأجسد فيه لأول مرة دور «بوابة» عمارة بشكل جديد وكوميدى، وقد صورت أفيش المسلسل ليوضع فى مهرجان الإعلام العربى ضمن الأعمال الجديدة.

مى نفت تدخلها فى اختيار أبطال المسلسل، كما نفت اشتراطها الحصول على أجر كبير مثل النجوم الكبار، وقالت: لا أتدخل إلا فى اختصاصاتى مثل ماكياج الشخصية، ملابسها، وطريقة كلامها، ورسم ملامحها، وخلاف ذلك، رأيى استشارى فقط، وأنا مازلت فى بداية حياتى الفنية، ولم أبالغ فى أجرى، لأننى اعتبر نفسى مازلت أتعلم، وكل دور أشارك فيه اعتبره إضافة حقيقية لخبرتى ولرصيدى الفني، بدليل أنني لن أرفض الأدوار الثانية بعد ذلك، ولو وجدت دوراً ٣ مشاهد فقط ومقتنعة به سوف أجسده دون تردد مثلما فعلت فى فيلم داوود عبدالسيد.

مى لا ترى عيباً فى حصرها فى الأدوار الكوميدية، بل ترى ذلك ميزة لأننا لدينا نقص شديد فى عدد الممثلات الكوميديات، وبالرغم من ذلك، فهى تقدم أدواراً تراجيدية مختلفة ومنها دورها فى مسلسل «سنوات الحب والملح»، وقالت: لا يصح تصنيف الممثلين، لأن الممثل يستطيع تجسيد كل الأدوار، لكننى بشكل شخصى، أستمتع بالدور الكوميدى، لأننى أرسم الابتسامة على وجوه المشاهدين.

وعن تجميدها كمطربة فى شركة «روتانا» وعدم إصدار ألبوما لها منذ فترة، قالت: الشركة تمر بأزمة مالية، ويوجد عدد كبير من المطربين لم تصدر لهم ألبومات، لذلك لن أترك الشركة مثل مطربين آخرين صوروا كليبات وعرضوها على قنوات منافسة، لأن «روتانا» وقفت بجوارى فى بداية حياتى الفنية، ودعمتنى، وجاء الوقت لأرد لها الجميل، وقد وعدتنى الشركة بالبدء فى تنفيذ أغنيات الألبوم، خاصة أننى انتهيت من تسجيل ٣ أغنيات.

مى رفضت فكرة تصوير أغنية على نفقتها الخاصة وعرضها على قنوات «روتانا» كنوع من التواجد، وقالت : بصراحة « فلوسى بتصعب علىّ»، ورغم أننى فى بداية حياتى أنتجت لنفسى، لكننى تخطيت هذه المرحلة.

وعقبت مى على كم الشائعات التى طاردتها خلال الفترة الماضية قائلة : أناشد نقيب الصحفيين أن يرحمنا من الصحف الصفراء التى تطلق الشائعات دون أساس، وبصراحة، الصحافة أصابتنى باكتئاب خلال الفترة الماضية، بعد أن نشرت صوراً عادية لى تم التقاطها فى أحد الأفراح، و تم كتابت موضوع «متفبرك» أصابنى باكتئاب لدرجة أننى كنت لا أخرج من المنزل، ومن وقتها أصبحت حريصة جداً فى التعامل مع الصحفيين خاصة المصورين.